وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية بدولة قطر الصفحة الرئيسية وزارة الأوقاف و الشؤون الإسلامية بدولة قطر          
English
 
مُصحـف قطـر الحساب الرسمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على اليوتيوب الحساب الرسمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على الفيس بوك الحساب الرسمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على تويتر الحساب الرسمي لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية على الإنستجرام

اخبار

"وزارة الأوقاف" تصدر العددين 187 و 188 من سلسلـة كتاب الأمة

الدوحة: 27/1/2021
صدر عن إدارة البحوث والدراسات الإسلامية بوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية فـي دولة قطر العـددين: (187) و (188) ضمن سلسلة كتاب الأمة للسنة الحادية والأربعين، بعنـوان: "الإصلاح الاقتصادي في الفكر الإسلامي .. جيل التابعين أنموذجاً"، تأليف الدكتور/ عبد الحكيم عبد الحق محمد سيف الدين. وكتاب الأمة يصدر ضمن سلسلة دورية كل شهرين بتمويل من الإدارة العامة للأوقاف، ويتناول الإصداران الجديدان أربعة محاور رئيسية تتبلور جميعها حول عنوان الكتاب، وهي: المسألة الاقتصادية في العصر الأموي.. الثابت والمتغير، التطور في النشاط الاقتصادي.. وضبط النسب بين الموارد والنفقات، اجتهادات التابعين لمواجهة الخلل.. وإعادة التوازن للدولة والمجتمع، وقيمة المال.. ومفهوم الزهد لدى الخلفاء وكبار التابعين. ويقدم الكتاب في عدديه الجديدين دراسة متعمقة وجهدٌ علمي مقدور، وعملٌ ثقافي متميز، وتوغلٌ مُبصر في أعماق التاريخ الحضاري للأمة، واستدعاءٌ قاصد لمواقف وأحداث من مظانها في أمهات المصادر الشرعية والمراجع التاريخية. ويكتسب الكتاب أهميته العلمية والثقافية من خلال أنموذجيه: أنموذج العصر الأموي، بكل ما طرأ عليه من تحولات سياسية واقتصادية واجتماعية وفكرية كبيرة؛ وأنموذج جيل التابعين، بكل مواقفه واجتهاداته وكيفيات تعامله مع مشكلات عصره، وأساليب معالجاته لما كان يراه من اختلالات وتحولات. وتكمن أهمية أنموذج جيل التابعين بخاصة في أنه الجيل المعيار، الذي جسّد، بآرائه ومواقفه، المعيارية الإسلامية لقياس مدى موافقة، أو مخالفة، ما كان يحدث من تحولات وتطورات، مع القيم الإسلامية، وكانت اجتهاداته في كيفيات التعامل مع تلك التحولات، التي عايشها، وتفاعل معها، وضبط إيقاعها، التعبير الصادق عن موجهات النبوة واجتهادات الراشدين، كما كانت وسائله في المعالجة ومواجهة الظواهر الشاذة نهجاً فعالاً في التقويم وإعادة التوازن، الأمر الذي أكسبه نوعاً من السلطة الأدبية لدى الخلفاء والأمراء وأفراد المجتمع، وأصبح بذلك المسؤول الحقيقي عن تماسك المجتمع وتقويمه. ولعل من أهم ما يتميز به الكتاب أنه جاء منصفاً للعصر الأموي، على أكثر من صعيد، خاصة على صعيد العلاقة مع آل البيت، ومؤكداً أن ما طرأ فيه من تحولات لم تكن كلها سالبة، فقد كانت هناك تحولات بناءة ساهمت في تعميق مجرى الحضارة الإسلامية، وتطوير أجهزة الدولة والارتقاء بقدراتها. والكتاب، بمجمله، نوع من المقاربة التاريخية والاستدعاء العلمي لأنموذج من أعماق الحضارة الإسلامية في كيفيات الاجتهاد والنظر الفقهي وأنماط المعالجة وأساليب التعامل مع المسألة السياسية بعامة والاقتصادية بخاصة، في محاولة لطرح بديل، وفق رؤية إسلامية، يستوعب الحاضر ويضع المعالجات لمشكلاته. ويتم توزيع إصدارات كتاب الأمة على إدارات الوزارة والمؤسسات الحكومية والجامعات إلى جانب المهتمين بالشأن الثقافي، كما يتم توزيع الكتاب مجاناً على الجمهور في برج وزارة الاوقاف والشؤون الإسلامية بالطابق (24)، كما أن جميع الإصدارات متاحة عبر تطبيق كتاب الأمة على الأجهزة الذكية بمنصتي (Ios) و(Andriod)
موقع الشبكة الإسلامية موقع صندوق الزكاة موقع الإدارة العامة للأوقاف موقع مركز عبدالله بن زيد موقع مصحف قطر